الاخبار العربية والعالمية

“ليس باسمنا”.. يهوديات بأميركا يدعمن غزة وينتفضن امام إسرائيل والصهيونية | اخبار سام نيوز اخبار

“ليس باسمنا”، ذلك ما هتفت به أصوات كثير مـن اليهود عبر العالم -خاصة دَاخِلٌ الولايات المتحدة الأميركية- الذين حرصوا على إدانة مجازر إسرائيل فى غزة، وفضح أساليب الحركة الصهيونية فى “غسل دماغهم” وإقناعهم بأفكار مغلوطة عَنْ تاريخ الصراع فى فلسطين المحتلة.

وكان لافتا ان يلجأ هؤلاء الي تطبيق “تيك توك” للجهر بمواقفهم فى هذا التوقيت، حيـث أكدوا ان وسائل الإعلام الأميركية والغربية ترفض نقل وجهة نظرهم، وتصر على إبراز وجهة النظر الواحدة بشأن قضية فلسطين.

وإذا كان كتاب عَنْ مجزرة صبرا وشاتيلا هو ما غير موقف الناشطة الأميركية اليهودية الشهيرة شاتزي ويزبرغر (1930-2022) تجاه إسرائيل والحركة الصهيونية، فإن مجازر الاحتلال المستمرة فى غزة حاليا هى ما جعلت كثيرا مـن اليهود يجأرون بصوتهم رافضين تلك المجازر، ويكشفون عَنْ أساليب الدعاية المضللة التى تمارسها الحركة الصهيونية عليهم لتوجيه قناعاتهم.

@oh.hello98

Zionism is Genocide: 90-year-old Jewish-American activist Shatzi Weisberger (1930 – 2022) tells Middle East Eye (MEE) why her long-held beliefs about Israel changed, and why she’s continued to speak out for the Palestinian cause | P.S. Do not use what is going on to spite hatred towards Jewish communities. Zionism Has Nothing to do with Judaism. #israel #palestine #fyp #war #ww3

♬ original sound – The truth

امام الصهيونية عَنْ علم

ومن ضوء هؤلاء صاحبة حساب “كليوس وورلد” على تيك توك، وهي أميركية تعتنق الديانة اليهودية وعبرت عَنْ تضامنها التام مع الفلسطينيين.

تقول كليوس فى أحد مقاطع الفيـديو إنها تصل اليها أسئلة كثيرة عَنْ سبب دعمها لفلسطين، وهي اليهودية التى تربت فى أحضان الحركة الصهيونية، وإنها تتلقى أيضا أسئلة عَنْ دعـم كثير مـن اليهود لإسرائيل رغم مجازرها المستمرة بحق الفلسطينيين.

@clios_world

#freepalestine #jewsforpalestine

♬ original sound – Clio ✡️

وتجيب كليوس، التى تركت الصهيونية عندما رأت العنصرية متجذرة داخلها، بأن السبب فى ذلك هو ان اليهود “يُغذَّون بمعلومات غير دقيقة وغير صحيحة”.

وتشرح ذلك بأنها علمت بعد البحث والدراسة أنها كانـت ضحية عملية غسل دماغ وخداع مـن طرف الحركة الصهيونية التى تهتم على ترسيخ اهميه وجود إسرائيل بوصفها واحة للديمقراطية والحريات والتنمية والتطور، فلا تسمع -حيثما حلت أو ارتحلت- إلا مديحا لها.

وتابعت ان اليهود فى الولايات المتحدة -مثلا- يربون على ان اليهودية هى الصهيونية، وأن الهويه اليهودية تعني دَوْلَةٌ إسرائيل، وأن الفلسطينيين هم الإرهابيون، بينما لم يحدثهم أحد عَنْ النكبة، أو الاحتلال مثلا.

وأوضحت ان الحركة الصهيونية عندما تجد أنك تتابع وسائل إعلام تعكس وجهات نظر أخرى ينهونك عَنْ ذلك بحجة أنه إعلام امام إسرائيل.

بروباغاندا

وفي مقطع فيديـو آخر، ذكرت كليوس ان البروباغاندا الصهيونية تقوم على إبراز إسرائيل فى صورة الحامية لليهود عبر العالم، ومن ثم يجب دعمها بكل وسيلة، فهي أكثر الأماكن أمنا للعيش. لكنها حرصت على توضيح ان العكس هو الصحيح، وأن إسرائيل ليست أبدا مكانا آمنا للعيش، فهي دائما فى حالة حرب.

ذلك ما أكده لها جنود إسرائيليون عادوا الي الولايات المتحدة تصاحبهم أمراض نفسية بعد مشاركتهم فى عمليات عسكرية.

وذكّرت بحادثة وقعت لها اثناء كان عمرها 13 عاما، عندما زارهم حاخام وسألهم عَنْ ماذا يعني لهم سماع كلمة إسرائيل، فرفعت يدها وأجابت أنها تعني “الحرب”.

@clios_world

#jewsforpalestine #propalestine

♬ original sound – Clio ✡️

إحباط

مـن جانبها، حرصت شقراء يهودية أميركية على التأكيد أنها “محبطة جدا مـن دعـم عَدَّدَ مـن اليهود هنا (فى الولايات المتحدة) لإسرائيل”، وشددت على أنها غاضبة “مـن استغلال المحرقة فى بروباغاندا دعـم إسرائيل وجمع الأموال لها، فى وقت يتعرض فيه آخرون لمجازر حاليا”.

وتابعت فى مقطع فيديـو نشره حساب يحمل اسم “آي جمال” قائلة: “لن أسمح لكم باستخدام المحرقة التى ترصد لها أجدادي لتبرير ارتكاب مجازر إبادة بحق آخرين، أوقفوا استغلال المحرقة لتبرير أهدافكم”.

@ijamaaal

You dont need to be a muslim to support #Palestine against the #Israel aggression

♬ original sound – ijamaaal

وهو الموقف ذاته الذى عبرت عنه العجوز التسعينية اليهودية شاتزي ويزبرغر العام الماضي، حينما اعلنت إن “المحرقة حقيقة، ومعاداة السامية حقيقة، لكن هذا لا يمنح لأحد مبررا لارتكاب المجازر بحق الآخرين”.

إسرائيل فخ لليهود

اما كيتي، وهي مواطنة أميركية يهودية نشأت هى الاخرى فى حضن عائلة صهيونية، وجدّها مـن الناجين مـن المحرقة، فأكدت أنها درست قضية الصراع فى فلسطين وخلفيته التاريخية لمحاولة تجاوز عملية “غسيل الدماغ” التى تعرضت لها منذ طفولتها.

وأضافت أنها حرصت على ذلك حتـى قبل رحلة “البيرث رايت تريبس” التى تنظمها منظمات صهيونية مجانا وبشكل منتظم لفائدة الشباب اليهود الأميركيين الي إسرائيل، والتي تستغرق 10 أيام تتواصل فيها عملية “غسيل الدماغ” لهم، إذ يُرسَّخ فى عقولهم ان الإرهابيين المعتدين هم الفلسطينيون، وأن إسرائيل بلد السلام والأمن لليهود.

@sexualityscholar

And thank you a thousand times over to the palestinian activists, artists, educators, press, creatives, and speakers who continue to educate me and call me in and transform my way of thinking toward being more anticolonial 🇵🇸❤️ #freepalestine🇵🇸❤️ #freegaza #israelpalestine #birthright #clarkuniversity #endtheapartheid #landback #endsettlercolonialism

♬ original sound – Katie

وأوضحت أنها بمجرد انتهائها مـن دراستها للصراع وجدت نفسها فى خندق المدافعين عَنْ فلسطين، إذ تأكدت مـن تورط الاحتلال الغربي -ممثلا فى بريطانيا وأميركا- فى صنع مأساة فلسطين، لحاجتهم الي قاعدة عسكرية متقدمة، لكن عنوان الغلاف كان تقديم فلسطين وكأنها “هدية لليهود” الخارجين لتوهم مـن المحرقة، ومن الاضطهاد فى عَدَّدَ مـن الدول بعد الحرب العالميه الثانية.

وأكدت كيتي ان الحقيقة هى ان فلسطين لم تكن أرضا خالية، ولم تكن أبدا هدية لليهود، بل فخا، حيـث سلح الغرب اليهود وطلب منهم تجنيد أفرادهم وإعدادهم للقتال دائما.

وتابعت “أنا أؤكد ان ما تقوم به إسرائيل حاليا هو مجزرة، واستمرار للمجازر التى يرتكبونها منذ 75 عاما”.

@shevet.bafanifi

#duet with @عبد الحسن @SheVet Bafanifi MamiSon LaJefa @SheVet Bafanifi MamiSon LaJefa @SheVet Bafanifi MamiSon LaJefa

♬ sonido original – عبد الحسن

انتقاد لاذع

يهودية أخرى مناهضة للصهيونية ظهرت فى مقطع فيديـو على حساب فى تيك توك يحمل اسم “هدى بيوتي”، وهي تنتقد إسرائيل وتصفها بالعنصرية.

وقالت -اثناء مظاهرة فى لوس أنجلوس دعما لغزة- إن “إسرائيل تزعم أنها دَوْلَةٌ يهودية، وهذا خطأ، فليس كل اليهود يعيشون هناك، كَمَا ان أغلب مواطنيها ليسوا يهودا”.

وذكرت أنها زارت إسرائيل، وتأكدت أنها قائمة على نظام فصل عنصري، وأضافت أنها منعت مـن الدخول الي غزة، وعندما زارت الخليل ورأت ما يجري هناك سألت نفسها سؤالا: “لماذا ندفع ضرائبنا فى الولايات المتحدة لاستمرار ما يجري هنا مـن جنون وظلم؟”.

@hudabeauty

Repost @Joseph Kishore #fyp #foryou #palestine #educateyourself #speakup

♬ original sound – Joseph Kishore

وانتقدت بشدة الحكومة الأميركية، وقالت “إن حكومتنا لا تستمع لنا فى ما يبدو، لكن أؤكد لكم: لن أدعم اى حملة لأي سياسي أميركي لا يعبر صراحة عَنْ دعمه لحقوق الفلسطينيين”.

وأضافت “كنت أؤمن بحل الدولتين، لكن الان أؤمن بأنه لا حل سوى دَوْلَةٌ واحده تسع الجميع بحقوق متساوية”.

أريدكم ان تخرجوا مـن فلسطين

بدروها، أكدت آندي صاحبة حساب “أندروميرو” على تيك توك -التى ولدت ونشأت فى إسرائيل “والتي تعلمت فيها كل ما هو خطأ بشأن المكان الذى ولدت فيه حتـى سن العاشرة ثم هاجرت الي أميركا”- أنها تتعرض لانتقادات لاذعة مـن طرف مناصري إسرائيل والحركة الصهيونية بسـبب تأييدها لفلسطين.

@andromeroo

Replying to @Yariv Adin thanks for the lesson. #fyp #antizionist

♬ original sound – Andromeda 🇵🇸

وخاطبتهم قائلة إن ما تنتظره منهم هو مغادرة فلسطين، وإنها لا تريد لهم شرا، على عكس الذين يورطونهم فى غيهم، وتابعت “أنتم تتهمونني بأنني خائنة، وشرط الخيانة الإيمان بما كنتم تقولونه دائما، وأنا لم أؤمن يوما بما كنتم تقولونه، لأنكم لم تسمحوا لنا يوما بمعرفة وجهات النظر الاخرى، فكيف أكون خائنة؟”.

وانتقدت “أندروميرو” -التى تهتم على وضع علم فلسطين الي جانب صورة حسابها- بشدة الصهاينة مـن المسيحيين، وقالت إن الهدف الوحيد لتأييدهم للحركة الصهيونية هو إرسال اليهود الي فلسطين حتـى يقع التمزق ويتعمق الصراع ويرجع المسيح، وتابعت “إنهم ينسون ان المسيح فلسطيني أصلا”.

وتؤمن عقيدة “المسيحية الصهيونية” بضرورة عودة الجمهور اليهودي الي “أرضه الموعودة” فى فلسطين، وإقامة كيان يهودي فيها يمهد للعودة الثانية للمسيح وتأسيسه لمملكة الألف عَامٌ.

@andromeroo

And realize that i will never forgive you for that indoctrination either. I will stand against you with my last breath. #fyp #antizionist

♬ original sound – Andromeda 🇵🇸

الصهيونية ستسقط

فكرة توضحها اليهودية الأميركية سولرايز بالقول إن أغلبية الصهاينة مسيحيون، وأغلبهم يؤمنون بضرورة عودة اليهود الي “أرض الميعاد ليلقوا حتفهم ثم يظهر المسيح”، على حد تعبيرها.

وزادت بأن كثيرا مـن اليهود “يحبون طرح الأسئلة إلا اثناء مناقشة الصهيونية، هنا يسكتونك”، وتابعت بأن بعضا مـن أنصار تفوق العرق الأبيض ممن يكرهون اليهود يدعمون إسرائيل بشدة، والسبب فى ذلك أنهم يرون فيها نموذجا لدولة عرقية خالصة للعرق الأبيض، كالتي يحلمون بها.

وأكدت ان الصهيونية ستفشل حتما، وستسقط كَمَا سقط نظام الفصل العنصري فى جنوب أفريقيا، مشددة على أنهم يخسرون حربهم الدعائية، وأنهم يدفعون مبالغ مالية طائلة للحفاظ على مؤيديهم وإنجاح “البروباغاندا” كَمَا اعتادوا دائما.

وحسب سولرايز، فإن الدعـم للحركة الصهيونية يتناقص يوما بعد يـوم حتـى دَاخِلٌ المجتمع اليهودي، وهذا يشكل خطرا بالنسبة لهم، علما ان ازدياد الاهتمام بخطاب اليهود المناهضين للصهيونية يزيد الوضع سوءا بالنسبة لمؤيدي إسرائيل.

@a0eq

ردة فعل رجل امريكي غير مسلم عند حصوله على القران ، ” هل هذا هو القرآن ؟ انا لا استحق ذلك ” – ترجمة عز #اكسبلورexplore

♬ الصوت الأصلي – عـّز

وقالت “إن ما يزعج الأميركيين أكثر هو ان أموال ضرائبهم تمول رفاهية الإسرائيليين”. وبدورها، شددت سولرايز على ان “حل الدولتين” مستحيل، لأن إسرائيل تحاربه بشكل إستراتيجي عبر المستوطنات وطرد الفلسطينيين مـن بيوتهم ومحاصرة غزة، والحل إما دَوْلَةٌ يتساوى فيها الجميع ولا فضل فيها لليهودي على غيره، أو لا حل.

كَمَا حرصت سولرايز على الإشارة الي ان مجازر غزة دفعت كثيرا مـن الأميركيين مـن خلفيات دينية مختلفة الي الشروع فى قراءة القرآن، وعلقت على ذلك قائلة: “بسـبب كل ما يجري حاليا فى غزة، ستشهدون اعتناق كثيرين هنا الإسلام”.

وذكرت أنها قرأت القرآن وأعجبت به كثيرا به، وترى أنه “كتاب رائع مليء بالتفاصيل الهامة”، وأضافت ضاحكة “إذا كنت تعتقدين ان هذا أمر مثير فقط، أبشرك عزيزتي: أنت التالية”.

@basmaissalem

Welcome my beautiful sister in Islam @Megan Rice 🤍🤍🤍🤍

♬ original sound – Basma

موجة لاعتناق الإسلام

موجة اعتناق الإسلام التى تحدثت عنها سولرايز رصدها نشطاء التواصل الاجتماعي بعد اندلاع الحرب على غزة، إذ تعجب كثير مـن الأميركيين -مـن خلفيات فكرية ودينية مختلفة- مـن صبر وثبات أهل غزة رغم المجازر التى ترتكبها إسرائيل بحقهم.

بينهم ميغان رايس، تلك الشابة الأميركية التى تأثرت لضحايا غزة وأنشأت ناديا لقراءة القرآن بعدما علمت أنه سر مصدر استقرار الغزيين فى وجه آلة القتل الإسرائيلية، ثم ما لبثت ان أعلنت اعتناقها الإسلام.

@jackjackwilds

And so it shall be. To everyone who witnessed me and my awkward shyness in real life, thank you for your kindness on top of kindness. #jewishreadingquran #🇵🇸 #community

♬ original sound – jackattack

ولم يقف الامر عند ميغان، صاحبة المبادرة، بل أعلنت الأميركية صاحبة حساب “جاك جاك وايلدز” ذات الديانة اليهودية اعتناقها الإسلام بعد رحلة تأمل لآيات القرآن الكريم.

بينما “جاك جاك وايلدز” مـن أوائل الذين تأثروا بمبادرة ميغان، وظهرت فى مقطع فيديـو وهي تنطق بالشهادتين. وهي مـن ابرز المدافعين عَنْ أهل غزة.

@localstreetcat92

and I’m telling my moms I reverted tonight, I hope it goes well, inshallah 🤍🤲 #muslimtiktok #newrevert #muslim #hijab #hijabi

♬ Cottagecore Dreams – Piano House

أليكس هى الاخرى كانـت قد تأثرت بمبادرة ميغان رايس، واشترت نسخة مترجمة القرآن الكريم، وبدأت تشارك تأملاتها بشأنها مع المشتركين فى صفحتها.

ومن ابرز مقاطع الفيـديو التى شاركتها أليكس بعد إسلامها مقطع يظهر فيه عَدَّدَ مـن أطفال غزة وهم يشرحون للعالم -فى ندوة صحفية- الوجه البشع للاحتلال الذى يرتكب المجازر فى حق الأطفال والمدنيين تحت أنظار العالم. واليوم، تبدو أليكس سعيدة فرحة وهي تذهب الي عملها مرتدية الحجاب.

@localstreetcat92

we as a global community have failed these children #freepalestine🇵🇸❤️ #🍉🍉🍉 #palestine

♬ original sound – Alex

 

ويوما بعد يـوم، تزدان مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة تيك توك، بقصص يستحيل حصرها للذين أسلموا بعد شروعهم فى قراءة القرآن بعد اندلاع المجازر فى غزة، وبحكايات ليهود باتوا يجهرون بشكل أقوى بموقفهم امام إسرائيل وضد الصهيونية بعدما حررتهم دماء أطفال غزة مـن أغلال فرضت عليهم لعقود.

وبدا وكأنهم كلهم يرددون مع شاتزي ويزبرغر قولها -فى مقطع فيديـو شهير ظهرت فيه العام الماضي وهي على كرسيها المتحرك اثناء مظاهرة فى بروكلين الأميركية رفضا لاعتداءات إسرائيل على الفلسطينيين- “أنا لا أستطيع ان أكون صهيونية، هذا الكم مـن الظلم، هذا الكم مـن القسوة، هذا الكم مـن الابتزاز، لا أستطيع”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى