الاخبار العربية والعالمية

الخارجية الفلسطينية تدين استمرار محاولات الاحتلال تهويد القدس


نددت وزارة الخارجية الفلسطينية باستمرار الاحتلال فى تهويد القدس، وسن قوانين عنصرية، تستهدف محاربة الوجود الفلسطيني فى المدينة.

وأوضحت -فى بيـان- ان الاحتلال أعد مشروع قانون يهدف الي فرض المزيد مـن القيود على النشاط الفلسطيني فى القدس الشرقية، بما فيه النشاط المتعلق بالمناهج الدراسية.

ولفتت الي ان مشروع القانون يتضمن ايضا فرض اجراءات على المسؤولين فى الحكومة والمؤسسات الفلسطينية، واعتقالهم فى حال دخولهم القدس وتقديمهم خدمات لأهاليها ضوء إجراءات الاحتلال للتضييق على الفلسطينيين فى المدينة المقدسة، وتكريس عملية الضم.

مشاريع القوانين العنصرية

وضحت الخارجية الفلسطينية الي ان مشاريع القوانين العنصرية للاحتلال تُعد امتدادًا لعملية الانقلاب على الاتفاقيات الموقعة، وقرارات الشرعية الدولية التى تؤكد ان القدس الشرقية جزء لا يتجزأ مـن الأرض الفلسطينية المحتلة عَامٌ 1967، وأن ما يقوم به الاحتلال مـن عمليات تطهير عرقي وقوانين عنصرية باطلة وغير قانونية.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى