الاخبار العربية والعالمية

بطلة مسلسل “لا كاسا دي بابل” لضحايا غزة: قتلاكم قتلانا وبيوتكم المدمرة بيوتنا | فن سام نيوز اخبار

وصفت الممثلة إيتزيار إيتونيو، بطلة مسلسل “لا كاسا دي بابل” (La Casa de Papel)، ما يحدث فى غزة بحملة إبادة جماعية ترتكبها القوات الإسرائيلية، اثناء احتجاج حاشد وسـط بلدة غرنيكا شمالي إسبانيا، دعما لفلسطين.

وقالت فى كلمتها “مـن غرنيكا، مـن شرعيتها المؤسفة لكونها المدينة التى شهدت أول قصف مدني عشوائي على مدار التَّارِيخُ، مـن الذاكرة التاريخية لموتانا وجرحانا ودمارنا”.

وأضافت “مـن غرنيكا الي فلسطين.. مـن غرنيكا الي العالم، نريد ان نقول إنه بعد الذى مررنا به، منذ القصف الاول الذى تعرضنا له وحتى اليـوم، لا يمكن للتاريخ أو العالم ان يتحمل دمار شعب واحد، لا ينبغي للعالم والتاريخ ان يتحملا ما يحدث فى فلسطين، ولا يجب على العالم والتاريخ ان يقبلا غرنيكا جديدة”.

وتابعت “مـن غرنيكا تلك البلدة التى تحتل مكانة ملعونة بين كل المجازر التى شهدها تاريخ الإنسانية، ندعو الي وضع حد للمذبحة المستمرة التى يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي امام المدنيين الفلسطينيين، وندين بقوة وغضب اى تواطؤ فى هذه الإبادة الجماعية”.

واختتمت كلمتها قائلة “سيحمل المواطنون الفلسطينيون أصواتنا مـن غرنيكا أينما كانوا، قتلانا قتلاكم.. بيوتكم المدمرة بيوتنا، أرضكم المحتلة هى أرضنا المحتلة، وبناتنا وأبناؤكم هم أبناؤنا”.

وإيتزيار إيتونيو ممثلة إسبانية مـن مواليد إقليم الباسك شمال إسبانيا (18 يونيو/حزيران 1974) اشتهرت بدور محققة الشرطة “راكيل موريللو” أو “لشبونة” فى المسلسل الإسباني المعروف “لا كاسا دي بابل”.

قصف غرنيكا

وقع قصف غرنيكا الجوي فى 26 أبريل/نيسان 1937 على قرية غرنيكا الواقعة فى إقليم الباسك اثناء الحرب الأهلية الإسبانية. نفذ القصف فيلق كوندور التابع لسلاح الجو الألماني وفيلق التدخل السريع مـن سلاح الجو الإيطالي، بناء على طلب مـن الجبهة القومية الإسبانية. وأُطلق على العملية اسم “عملية روغن”. ويعتبر هذا القصف إحدى الغارات الأولى على سكان مدنيين عزل ينفذها سلاح جو حديث، وما زال عَدَّدَ ضحايا قصف غرنيكا غير محدد الي اليـوم، ويقدر بين 800 و1654 قتيلا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى